جاك تيلي.. فنان كاريكاتير يكشف الوجه الآخر للسياسة!

مشاهدة
أخر تحديث : lundi 17 février 2020 - 10:02
جاك تيلي.. فنان كاريكاتير يكشف الوجه الآخر للسياسة!

يعرض الفنان ورسام الكاريكاتير جاك تيلي أعماله لأول مرة ضمن معرض فني في مدينة أوبرهاوزن الألمانية. ومن خلال شخصياته الكرنفالية ثلاثية الأبعاد، التي تجسد شخصيات شهيرة على مستوى العالم، يكشف تيلي الوجه الآخر للسياسة.

« وحش بريكست »

تُعرض شخصيات الكاريكاتير ذات الحجم الضخم للفنان الساخر، جاك تيلي في معرض تحت عنوان « السياسة والاستفزاز ». وصمم تيلي شخصياته ثلاثية الأبعاد لكرنفال مدينة دوسلدورف. البعض منها يمكن مشاهدته من الثاني من فبراير/ شباط حتى الرابع عشر من يونيو/ حُزيران في المعرض الفني لودفيغ غاليري شلوس في أوبرهاوزن. ومثل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مادة دسمة للفنان.

« الطفل ترامب »

دونالد ترامب كان هو الآخر مادة دسمة للفنان ورسام الكاريكاتير جاك تيلي. هنا يظهر مرتدياً الحفاضات وهو يجلس على الكرة الأرضية ويمزق اتفاق باريس للمناخ. في عام 2017، أقام نشطاء البيئة التمثال الأصلي الذي يبلغ ارتفاعه سبعة أمتار في احتجاج على قمة مجموعة العشرين في هامبورغ أمام دار أوكسترا إلبه.

أيام الجمعة من أجل المستقبل

تسحب الناشطة المدافعة عن البيئة والمناخ، غريتا تونبرغ بغضب جيل الآباء من آذانهم وتطالب بـ « فعل شيء ضد كارثة المناخ ». ويدعم جاك تيلي أفكارها وأهدافها. ولا تزال عربة الكرنفال التي تحمل هذه الشخصية الكاريكاتورية وصُممت لكرنفال دوسلدورفـ، تشارك في العديد من تظاهرات حركة أيام الجمعة من أجل المستقبل.

ميركل في مواجهة موجة اللاجئين

بدءاً من عام 2016، تم اعتماد مجسم « موجة اللاجئين » من تصميم جاك تيلي في عربة الكرنفال. وتجلس أنغيلا ميركل في القارب، الذي تتقاذفه موجة تحمل عنوان « موجة اللاجئين ». ومع أنها تبدو متوترة وتجلس منتصبة في هدوء تام، لا تزال يداها متماسكتين كما هو معروف عنها.

شخصيات ثلاثية الأبعاد مميزة

جميع شخصيات جاك تيلي، ينجزها فريق في قاعة عربته المخصصة للكرنفال في دوسلدورف. إطار مصنوع من أعمدة خشبية يُغطى بشبكة سلكية، ثم يُغطى بقناع من الورق المقوى و يُطلى لاحقاً. تتميز شخصيات تيلي بسبب ملامح الوجه القوية، ما يساهم بشكل كبير في التعرف عليها. ولا تحتاج شخصياته الكاركاتيرية الكبيرة الحجم والمدببة سوى بضع كلمات فقط من الشرح.

ترامب وميركل

السياسة هم العلامة التجارية التي يتميز بها جاك تيلي. سواء أنغيلا ميركل أو دونالد ترامب، يمكنك التعرف على الوجوه فوراً. شخصية دونالد ترامب تنتمي إلى عربة تيلي، التي تُظهر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حاملاً المنشار الملطخ بالدماء. ودونالد ترامب في دور الملاك الحارس، الذي يحمي بيديه المملكة. غير أنه في المعرض يمكن رؤية شخصية ترامب فقط.

من أجل حرية التعبير والديمقراطية

« ورقة الديموقراطية » لم تنل إعجاب المشاركين في الكرنفال في عام 2017. اليرقات، تقضم ورقة الديمقراطية وكل واحدة منها ترمز للسياسيين الإشكاليين من أمثال: كاتشينسكي، ترامب، أردوغان، بوتين. في بولندا ، تدعم عربة الكرنفال، التي صممت بناء على هذا النموذج، والتي قد قطعت حتى الآن مسافة 15 ألف كيلومتر، حملة معارضي الحكومة من أجل الديمقراطية والدستور.

« الأشقر هو البني الجديد »

في كل مناسبة يوجه جاك تيلي انتقاداته ضد اليمينيين الشعبويين في جميع أنحاء العالم. ويرى فنان الكاريكاتير أن قيماً مثل مبدأ دولة القانون والتعددية أصبحت مهددة من قبل « موجة جديدة من التفكير الاستبدادي ». وتناول تيلي هذا الموضوع عدة مرات خلال الكرنفال. كما في عام 2017 مع عربة الكرنفال التي جسدت ترامب ولوبان وويلدرز إلى جانب كاريكاتير أدولف هتلر، وهم يحملون لافتة كُتب عليها « الأشقر هو البني الجديد ».

« لا يمكن قتل فن السخرية »

بعد الهجوم الذي تعرض له الصحفيون في صحيفة « شارلي إيبدو » الفرنسية الساخرة في باريس في يناير/ كانون الثاني عام 2015، أصيب العالم بالصدمة. وبسبب المخاوف بعد هذه الحادثة، امتنع العديد من منظمي الكرنفال من اعتماد أسلوب السخرية في الكرنفالات. لكن جاك تيلي، اختار أسلوب « الانتقاد الخاضع لمعايير » وكتب على عربته المشاركة في الكرنفال « لا يمكن قتل فن السخرية ».

غابي غويشر/ إيمان ملوك – DW عربية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة World Opinions | فضاء الآراء الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.